مقدمة :
في البداية ومثل جميع المتداولين تم تجربة العديد من الاستراتيجيات وابتكار بعض منها وعلى مدار أكثر من خمس سنوات كانت محصلة الخسائر تتعدى مجموع الارباح ، إلى أن توصلت لبعض الاستراتيجيات استطعت من خلال الدمج بينها أن أحقق ارباح مرضية من التداول .
وفي هذا المقال سوف أقوم بشرح واحدة من أهم الاستراتيجيات التي أتبعها وهي من ابتكار الاستاذ أحمد معطي وهو من أشهر المحللين في سوق المال بمصر والوطن العربي .
أطلق على الاستراتيجية اسم التداول الذكي Smart Trading وبالفعل بعد تجربة الاستراتيجية لعدة شهور أثبتت نسبة نجاح عالية تخطت أرباحها نسبة 70% .

أدوات الاستراتيجية :
(1) المتوسط المتحرك LWMA لعدد 50 شمعة بالاعتماد على أعلى سعر وملون بالاحمر .
(2) المتوسط المتحرك LWMA لعدد 50 شمعة بالاعتماد على أقل سعر وملون بالاحمر .
(3) المتوسط المتحرك LWMA لعدد 100 شمعة بالاعتماد على أعلى سعر وملون بالازرق .
(4) المتوسط المتحرك LWMA لعدد 100 شمعة بالاعتماد على أقل سعر وملون بالازرق .
(5) المتوسط المتحرك SMA لعدد 150 شمعة بالاعتماد على سعر الاغلاق وملون بالاخضر .
(6) مؤشر Stochastic بإعدادات 22 – 5 – 5 وبمستويات 20 – 50 – 80

آلية عمل الاستراتيجية :
من المعلوم أن المتوسطات المتحركة تعمل كدعوم ومقاومات متحركة للسعر ، لذا اعتمدت الاستراتيجية على عدد من هذه المتوسطات وتحديد الدخول بواسطة السلوك السعري للزوج بعد لمس هذه المتوسطات ، واستخدام موشر Stochastic لتحديد اوقات التشبع البيعي او الشرائي عند اتخاذ قرار البيع او الشراء .

شروط الدخول :
(1) مثلا في حالة البيع لابد أن يكون الزوج في ترند هابط على الاطار الزمني المستخدم ويتم التحقق من هذا الشرط بواسطة النظر الى المتوسطات ، فيكون الترند هابط عندما تكون المتوسطات الحمراء أسفل المتوسطات الزرقاء ، وتكون المتوسطات الزرقاء أسفل المتوسط الاخضر ، ويتم تطبيق العكس في حالة الشراء .

(2) حدوث ملامسة السعر وارتداده من أحد المتوسطات المذكورة وتكوين سلوك سعري يدل على الانعكاس ، والسلوك السعري المعتمد في هذه الاستراتيجية هو نموذج Pin Bar ونموذج Inside Bar ونموذج Engulfing ، لذا فإن وجود أحد هذه النماذج الثلاثة مع الارتداد من أحد المتوسطات يكون قد تحقق الشرط الثاني من شروط الدخول .


(3) الشرط الثالث والأخير هو حدوث التشبع على مؤشر Stochastic وهو أن يكون الزوج في تشبع شرائي أي أن المؤشر أعلى المستوى 80 أو مرتد منه في حالة الدخول بيع ، أو أن يكون في تشبع بيعي أي أن المؤشر أسفل المستوى 20 أو مرتد منه في حالة الدخول شراء ، أو يكون خط المؤشر قاطعا المستوى 50 لأعلى في حالة الشراء أو لأسفل في حالة البيع .


وقف الخسارة والأهداف :
تصلح الاستراتيجية لجميع الأطر الزمنية ، لذا فيختلف تحديد الأهداف بناء على اختلاف الاطار الزمني المستخدم ، وأيضا تختلف باختلاف زوج العملات الذي سنعمل عليه ، فهناك أزواج حركتها سريعة مثل GBPJPY ، GBPNZD ، GBPCHF ، وهناك أزواج حركتها عادية مثل EURUSD ، USDJPY ، AUDUSD ، لذا فيجب أن نأخذ ذلك في الاعتبار عند تحديد الاهداف ويفضل تقسيم الدخول إلى عقدين ويتم إغلاق العقد الأول بعد تحقيق عدد معين من النقاط مساو لوقف الخسارة وترك العقد الثاني بهدف ضعف أو ضعفين وقف الخسارة مع نقل الوقف إلى نقطة الدخول .
أما وقف الخسارة فيتم وضعه على بعد 10 نقاط من آخر قمة أو قاع تم الدخول منه ، أو بمعنى آخر في حالة الشراء مثلا يكون الوقف اكبر من أعلى سعر لنموذج الدخول بعشر نقاط ، وفي حالة البيع يكون أقل من أدنى سعر لنموذج الدخول بعشر نقاط .

مثال على فرصة بيع :

الفرصة على زوج الدولار الامريكي مقابل الين الياباني على الاطار الزمني الاربع ساعات :
تحقق الشرط الاول حيث ان الزوج في ترند هابط والمتوسطات الحمراء اسفل الزرقاء والزرقاء اسفل المتوسط الاخضر .
تحقق الشرط الثاني وهو السلوك السعري السلبي بنموذج Engulfing أو الابتلاع البيعي ومرتد من المتوسطات الزرقاء .
تحقق الشرط الثالث وهو وجود الزوج في حالة تشبع شرائي حيث أن المؤشر أعلى المستوى 80 .
في هذه الحالة اعتمدنا الدخول بيع من نقطة اغلاق شمعة الابتلاع ( 107.25 ) وتم وضع وقف الخسارة أعلى القمة المتكونة بعشر نقاط أي عند السعر ( 108.00 ) ، وتم وضع هدفين الاول مساو لعدد نقاط الوقف 75 نقطة عند السعر ( 106.50 ) والهدف الثاني ضعف الوقف عند السعر ( 105.75 ) .
لكن كما ذكرنا انه يجب تحريك الوقف عند نقطة الدخول بعد تحقيق الهدف الاول ، لذا ففي هذه الفرصة تم ضرب الوقف بعد تحقيق الهدف الاول وعاد السعر للهبوط الى الهدف الثاني .

الخلاصة :
الاستراتيجية من الاستراتيجيات القوية التي أتبعها وتتميز بالدخول مع الترند وعدم مخالفته وتتميز ايضا بالمرونة في تحديد الاهداف وهي ما يجب أن تكون لدى جميع المتداولين ، وتمتاز ايضا بالبساطة وسهولة تحديد الوقف والاهداف ، وهي ناجحة مع جميع الأطر الزمنية مع الاخذ في الاعتبار أن عدد النقاط في الأطر الزمنية الكبرى ( الاسبوعي واليومي ) لاشك ستكون كبيرة مقارنة لو تم استخدامها على أطر زمنية أصغر مثل الساعة أو الاربع ساعات ، لذا وجب التنبيه .
وفي النهاية أرجو للجميع تداول مربح وممتع وأتمنى اللقاء بكم قريبا في مقالات أخرى لشرح باقي الاستراتيجيات القوية .
Translate to English Show original